الثلاثاء, يناير 31, 2023
Home صحة ورشاقة الغدة الدرقية وزيادة الوزن وكيفية التخسيس برأي اختصاصية تغذية

الغدة الدرقية وزيادة الوزن وكيفية التخسيس برأي اختصاصية تغذية

إذا كنتِ مصابة بقصور الغدة الدرقية، فقد تزداد الأرقام على الميزان، حتى ولو كنتِ ملتزمة بنظام غذائي صحي وممارسة الرياضة. تساعد الهرمونات التي تفرزها الغدة الدرقية في تنظيم عملية التمثيل الغذائي، أو مدى كفاءة جسمكِ في حرق الطعام للحصول على الطاقة. عندما تفرز الغدة الدرقية كميات أقل من هرموناتها – كما يحدث في قصور الغدة الدرقية – فإنَّ عملية الأيض تتباطأ. لذلك لن تحرقي السعرات الحرارية بسرعة وسيزيد وزنك. عادة لا تكون زيادة الوزن مفرطة، لكنها قد تكون كافية للتأثير على ثقتكِ بنفسك. كلما زادت شدّة قصور الغدة الدرقية لديكِ، زاد وزنكِ. بعض الزيادة في الوزن عبارة عن دهون، ولكن معظمها عبارة عن تراكم السوائل من تأثيرات خمول الغدة الدرقية على وظائف الكلى، كما أشارت اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز في حديثها لـ “سيدتي.نت”. وتابعت الإختصاصية متحدثة عن العلاقة بين الغدة الدرقية وزيادة الوزن وكيفية التخسيس، في الموضوع الآتي:

اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز

طرق إيقاف زيادة الوزن

تتمثّل إحدى طرق إدارة زيادة الوزن في تناول دواء هرمون الغدة الدرقية الذي وصفه طبيبكِ. ستعمل جرعة يومية من هذا الدواء على زيادة إنتاج هرمون الغدة الدرقية مرة أخرى، ومعها، عملية الأيض. بمجرد حصولكِ على الجرعة الصحيحة، يجب أن يستقر وزنكِ، ولن تواجهي أي مشكلة في فقدان الوزن. وللعودة إلى وزنكِ الأصلي، اتبعي استراتيجية تجمع بين النظام الغذائي والتمارين الرياضية.


نصائح لفقدان الوزن أثناء التعامل مع قصور الغدة الدرقية:

يبدأ تحقيق فقدان وزن صحي بإيجاد الاختصاصي المناسب الذي يتفهّم حالتكِ ويرغب في النظر إلى ما وراء تقييد السعرات الحرارية. بالإضافة إلى ذلك، هناك تغييرات في نمط الحياة يمكنكِ القيام بها.
إليكِ 4 نصائح لفقدان الوزن أثناء التعامل مع قصور الغدة الدرقية:
1-استمعي إلى جسدكِ. إنّ معرفة ما يخبركِ به جسدكِ هو أحد أهم الخطوات التي يمكنكِ اتخاذها. إنّ ما يعمل لدى شخص معين قد يعمل أو لا يعمل لديكِ. تعلّمي أن تنتبهي للإشارات التي يقدمها لكِ جسمكِ والتكيّف بناءً على تلك العلامات.
2-الغذاء هو جزء أساسي من اللغز. تحتاج أجسامنا إلى أفضل تغذية. هذا هو السبب في جعل الطهي أولوية – بالإضافة إلى إعداد الوجبات بمكونات عضوية نظيفة – أمر مهم للغاية. ثقّفي نفسكِ بشأن الأطعمة التي تدعم وظيفة الغدة الدرقية وصحة المناعة الذاتية، واقضي الوقت في اكتشاف المحفزات الغذائية الفريدة المفيدة لكِ.
3-اختاري التمارين التي تناسبكِ. عندما يتعلق الأمر بالتمارين الرياضية، أحياناً يكون القليل أكثر إفادة. إن عدم تحمّل التمارين، أو فرط الحركة، أو نوبات المناعة الذاتية التي يسببها التمرين، هي مخاطر يحتاج مرضى الغدة الدرقية إلى فهمها وتجنّبها.
4-تعاملي مع الأمر على أنه أسلوب حياة وليس نظاماً غذائياً: اهدفي إلى اتخاذ خيارات غذائية صحية، وشرب الكثير من الماء، والتزمي بالحركة اليومية (أي تمرين يناسبكِ)، واجعلي نفسك أولوية. “لديكِ فرصة واحدة وجسم واحد. اهتمي جيداً به”.

توصيات غذائية خاصة للأشخاص المصابين بقصور الغدة الدرقية

المأكولات البحرية غنية باليود. المصدر Unsplash


كقاعدة عامة، لا تحتاجين إلى اتباع نظام غذائي محدّد لقصور الغدة الدرقية. ومع ذلك، هناك بعض التوصيات التي يجب وضعها في الاعتبار، وهي:
-اليود: تحتاج الغدة الدرقية إلى كميات كافية من اليود لتعمل بشكل كامل، لكنكِ لست بحاجة إلى تناول مكمّل اليود لتحقيق ذلك. هناك الكثير من الأطعمة الغنية باليود، بما في ذلك: ملح مدعم باليود، منتجات الألبان مثل الحليب واللبن والجبن، البيض، المأكولات البحرية والأعشاب البحرية. بشكل عام، يجب أن يوفر النظام الغذائي المتوازن ما يكفي من اليود لمعظم الأشخاص.
-الصويا: قد يرتبط فول الصويا بقصور الغدة الدرقية: إنّ شرب أو تناول الكثير من منتجات الصويا قد يقلّل من وظائف الغدة الدرقية، وخاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الغدة الدرقية. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث في هذا المجال. يوجد فول الصويا في: التوفو أي الجبن، حليب الصويا، فول الصويا وصلصة الصويا. من المهم بشكل خاص مراقبة تناول الصويا للأطفال الذين يحتاجون إلى علاج قصور الغدة الدرقية.
-الألياف: قد تتداخل الألياف مع امتصاص هرمون الغدة الدرقية. قد يمنع تناول الكثير من الألياف الغذائية جسمكِ من الحصول على الهرمونات التي يحتاجها من أدوية الغدة الدرقية. الألياف ضرورية لجسمكِ، لذا لا تتخطيها بالكامل. بدلاً من ذلك، تجنّبي تناول الأدوية الخاصة بكِ في غضون عدة ساعات من تناول الأطعمة الغنية بالألياف.
-تجنّبي تناول أدوية الغدة الدرقية مع المكمّلات الغذائية الأخرى: إذا كنتِ تتناولين مكمّلات أو أدوية بالإضافة إلى أدوية الغدة الدرقية، فحاولي تناولها في أوقات مختلفة. يمكن أن تتداخل الأدوية الأخرى مع الامتصاص، لذلك من الأفضل تناول دواء الغدة الدرقية بدون مكملات أو أدوية أو أطعمة أخرى.



ملاحظة من “سيدتي نت” : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

المصدر سيدتي

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisment -

Most Popular

فوائد ورق التوت للشعر

أوراق التوت غنية بالمعادن التي تكمن وراء نمو الشعر، مثل الحديد والنحاس والفوسفور والكالسيوم والسيلينيوم والأحماض الأمينية والفيتامينات والزنك والبوتاسيوم، لذا يلعب دوراً...

جاذبية الأصفر الدافئ في ديكور المنزل لشتاء عام 2023

للألوان دور هام في التأثير على نفسيّات قاطني المنزل، علمًا أن التدرجات اللونية الدافئة تتصدر مشهد الديكور في العام الجاري (2023)، لا سيما اللون...

الإنفلونزا: 7 علاجات مجرّبة لتسريع الشفاء وتجنّب المضاعفات

فصل الشتاء يحمل معه الأمراض المختلفة وخصوصاً الإنفلونزا التي تأتي مصحوبة بالحمى والأوجاع والإرهاق الشديد. فإذا كنت مصابة بالإنفلونزا، ولا يمكنك النهوض...

صفات الرجل النرجسي في الحب.. اكتشفيها واطلبي مساعدة اختصاصي

اضطراب الشخصية النرجسية هو حالة صحية عقلية، يكون يشعر فيها المريض بإحساس غير معقول بأهميته الخاصة؛ فالنرجسيون يحتاجون ويسعون إلى الكثير من الاهتمام...

Recent Comments